-->

جبهة العمل الإسلامي في لبنان: تستنكر التعرض الأمريكي للطائرة المدنية الإيرانية "ماهان" وتطالب مجلس الأمن بالادانة*

27 تموز/يوليو 2020

استنكرت جبهة العمل الإسلامي في لبنان: بشدة التعرض الأمريكي العسكري الأرعن للطائرة المدنية الإيرانية في الأجواء السورية، معتبرة ذلك: اعتداء صارخا ومخالفة سافرة ووقحة للقوانين الدولية والمعايير العالمية التي تمنع وتحرم التعرض للمدنيين بأي شكل من الأشكال. وأشارت الجبهة: إلى أن ما قامت به الطائرات الحربية الأمريكية من ترويع للآمنين المدنيين في طائرة "ماهان" الإيرانية وخصوصا النساء والأطفال والمسنين هو وصمة عار إضافية على جبين الحثالة الجبناء في الإدارة الأمريكية اليوم برئاسة الرئيس ترامب. ولفتت الجبهة: إلى أنّه ليس غريباً وعجيباً على من قتل ملايين الأطفال والنساء والشيوخ في العراق وأفغانستان وفلسطين، وعلى من يفرض اليوم حصاراً اقتصادياً وتجويعا جائرا وظالما على شعوبنا العربية في فلسطين وسوريا ولبنان وبعض الدول الأخرى في أمريكا اللاتينية وآسيا كفنزويلا مثلا وكوريا الشمالية وغيرهم من الدول، أن يروع المدنيين الآمنين والنساء والأطفال بمقاتلاته الحربية، وإنما الغريب والمستهجن هو ذلك السكوت المريب من أولئك الحكام والأنظمة العميلة المأجورة التي تصفق لترامب ونتنياهو على جرائمهما الإرهابية واعتداءاتهما وأفعالهما المشينة المخزية للإنسانية والبشرية والتي يندى لها الجبين. وطالبت الجبهة مجلس الأمن الدولي بإصدار قرار إدانة واضح وصريح للاعتداء الامريكي والعمل على حماية الملاحة الجوية المدنية من الاعتداءات والأفعال الأمريكية العدوانية المماثلة.