-->

العاروري: نقف على أبواب مرحلة اندلاع انتفاضة جديدة

21 أيار 2020

نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس صالح العاروري يؤكد أن الشهيد قاسم سليماني كان لا يرفض أي شيء يتعلق بالمقاومة ودعمها، وأن الجنرال قااني مستمر على نفس نهجه و"نحن واثقون من الدعم الاستراتيجي للمقاومة الفلسطينية".
اهل الرافدين -فلسطين

كشف نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس صالح العاروري عن أن الشهيد قاسم سليماني كان في غرفة عمليات فصائل المقاومة في دمشق أثناء العدوان على غزة عام 2008.

وقال للميادين إنّ إحياء يوم القدس لم يعد يقتصر على إيران إنما يتسع سنة بعد أخرى عند عموم المسلمين.

وأضاف أنّ موقف الجمهورية الإسلامية تجاه فلسطين ثابت ومبدئي "ونحن نثق به".

نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس لفت إلى أنّ الشهيد سليماني كان لا يرفض أي شيء يتعلق بالمقاومة ودعمها. ووصف سليماني بأنه كان صادقاً وجريئاً وداعماً للمقاومة في كل ما تطلبه.

في سياق متصل، قال العاروري إنّ الجنرال اسماعيل قااني يمضي على نفس نهج الشهيد سليماني في دعم المقاومة الفلسطينية.

وتابع "الجنرال قااني مستمر على نفس نهج الشهيد سليماني وواثقون من الدعم الاستراتيجي للمقاومة الفلسطينية".