-->

خبير امني عراقي يكشف خفايا ارتفاع وتيرة الاعمال الارهابية

06 أيار 2020

بغداد - اهل الرافدين
رأى الخبير الامني العراقي سعد الكعبي، الاربعاء، ان الجانب الاميركي نقل عددا من الدواعش من سوريا باتجاه العراق بعدما تمكنت الحكومة السورية من تحرير معظم المناطق التي تخضع لسيطرة الارهابيين، لافتا الى ان الايام المقبلة قد تشهد ارتفاعا في وتيرة الاعمال الارهابية مايستوجب استباق ذلك بعمليات امنية واسعة النطاق.

وقال الكعبي في تصريح لـ / المعلومة/، ان “ القوات الاميركية انسحبت من بعض المناطق العراقية لكنها في الوقت ذاته اعدت العدة لاطلاق الارهابيين في المناطق التي انسحبت منها، لايصال صورة ان وجودها كان صمام امان لتلك المناطق”.

واضاف ان “اميركا ستتذرع وتلقي الحجج على العراق للعودة الى المناطق التي تركتها”، لافتا الى ان “اميركا جلبت عناصر داعش الارهابي ونقلتهم من مناطق سوريا الى العراق بعد سيطرة الحكومة السورية على معظم المناطق التي كانت تحت سيطرة داعش”.

وبين ان “اميركا تعتبر داعش ورقة رابحة لها في العراق لادامة بقائها، حيث ستكون الايام المقبلة حبلى بالعمليات الارهابية وهو مايستوجب القيام بعمليات استباقية لتأمين جميع المناطق وخاصة المفتوحة على الصحراء الغربية كونها ملاذا للارهابيين”.