-->

العراق: الحشد يحذر من خرق امني بسبب ارتفاع مناسيب مياه بحر النجف

30 أيار 2020

حذر الحشد الشعبي ، اليوم الجمعة ، من خطر ارتفاع مناسيب مياه بحر النجف الاشرف.
اهل الرافدين - العراق

وقال قائد عمليات الفرات الأوسط للحشد الشعبي اللواء علي الحمداني في تصريح صحفي ،أن "ارتفاع مناسيب المياه في منخفض بحر النجف، أدى إلى قطع الطريق بين المقرات الخلفية والساتر الأمامي وبطول 100 كم لأكثر من 46 برجا"، مشيرا إلى أن "ذلك سيؤدي إلى خلل في إدامة هذه المنظومة الأمنية، والتهديد بحدوث خرق أمني، فضلا عن قطع المحافظات الجنوبية عن مدينة النجف الأشرف وكربلاء المقدسة".

وأضاف الحمداني، أن "المياه غمرت الأنابيب الناقلة للنفط في الخط الاستراتيجي من البصرة إلى الرمادي، مما سيؤدي إلى تلفها وتسرب كميات كبيرة من المشتقات النفطية، والنفط الخام"، داعيا الحكومة المركزية ووزارتي النفط والموارد المائية إلى تصريف المياه وإبعاد الخطر الأمني والاقتصادي عن محافظة النجف الأشرف.

من جانبه قال قائد فرقة الإمام علي في الحشد الشعبي الشيخ طاهر الخاقاني: "إن الشارع الموازي للأنابيب الخمس الناقلة للنفط، والتي هي جزء من الخط الاستراتيجي، أصبح مغمورا بالمياه، ما أدى إلى قطع التواصل بين الفرقة ونقاطها وبين القوات الأمنية الأخرى"، لافتا إلى أن ذلك "يشكل تهديدا أمنيا لمحافظة النجف الأشرف بسبب صعوبة التواصل ببن النقاط والمقرات والمراصد الأمنية".

وتابع الخاقاني، أن "التواصل يتم حاليا بواسطة القوارب النهرية"، مطالبا وزارتي النفط والموارد المائية بمساعدة الحكومة المحلية لإكمال مشروع تصريف المياه الذي بدأ قبل 6 أشهر، على وفق مخطط معد مسبقا لإيصال تلك المياه إلى منطقة الخسف، وأن العمل توقف في هذا المشروع بعد شهر واحد من المباشرة فيه ولأسباب غير معلومة".

وشدد الخاقاني خلال رسالة اطمئنان وجهها إلى المواطنين في محافظة النجف الأشرف، أن "المحافظة مؤمنة بشكل كامل من خلال انتشار قوات الفرقة في محور البادية والخندق الأمني وأبراج المراقبة التي تحيط بالمدينة المقدسة".