-->

بعد هجوم 'داعش'.. مجلس صلاح الدين يطالب الحشد الإمساك بالمحافظة

04 أيار 2020

إثر الهجوم الذي نفذه "داعش" الارهابي على صلاح الدين، مجلس محافظة صلاح الدين يطالب قوات الحشد الشعبي بأن يكون منتشراً في أغلب مناطق المحافظة.

طالب مجلس محافظة صلاح الدين بوجود الحشد الشعبي في أغلب مناطق المحافظة، محذّراً من عودة سيطرة تنظيم "داعش" الارهابي عليها.

وقال رئيس مجلس المحافظة أحمد الكريم في تصريح له على هامش اجتماعه بقيادة الحشد في صلاح الدين "نعوّل كثيراً على الحشد الشعبي، ونطالب بأن يمسك المنطقة بأكملها من أجل تفادي الخروقات التي تحصل بين الحين والآخر".

وأضاف، أن "تنظيم داعش الإرهابي ينوي شنّ هجمات شرسة في شهر رمضان لإعادة الوضع إلى ما كان عليه في العام 2014".

المعاون التنفيذي لرئيس أركان الحشد نعمة الكوفي، أكد أن "الحشد الشعبيّ لن يغادر مناطق محافظة صلاح الدين إلّا في حال طلب منه ذلك"، مشيراً إلى أن "الحشد سيبذل قصارى جهده لحماية المحافظة".

وأعلنت القوات المسلحة العراقية أن "الحشد الشعبي" والقوات البرية والجوية لاحقوا فلول ارهابيي داعش في صلاح الدين.